توقيع كتاب جماهري "ذهبنا إلى الصين، وعدنا.. من المستقبل"

ميديا 90

26 ديسمبر 2021 - 12:32

نظم مركز التكوين في التنشيط الثقافي والفني لوبيلا بالدار البيضاء، مساء أمس السبت، لقاء جرى خلاله تقديم وتوقيع كتاب “ذهبنا إلى الصين، وعدنا.. من المستقبل” للكاتب والصحفي والمحلل السياسي عبد الحميد جماهري.

وبهذه المناسبة، قال جماهري، وهو أيضا مدير تحرير ونشر صحيفة “الاتحاد الاشتراكي ،” إن الكتاب، الذي هو من القطع المتوسط ويقع في 223 صفحة، هو ثمرة رحلات متعددة بقبعات مختلفة كانت أولها سنة 2010، حيث كانت الدهشة الأولى، ثم زرت هذا البلد ثلاث مرات أخرى “.

وأضاف أن الكتاب يرصد القفزة، التي عرفتها الصين، وذلك خلال زياراته لهذا البلد بين سنوات 2010 و2020، واصفا هذه التطور بالكبير جدا والرهيب، الذي شهده هذا البلد، حيث تولد لديه انطباع أن الناس في الصين يقيمون في المستقبل، مضيفا أن حتى ما يعتقد أن البلدان الغربية المتقدمة ستبذله من مجهود لبلوغ هذا التطور، فإن الصين بلغته في تلك الفترة .

وخلص جماهري إلى أن السر وراء هذا التطور الهائل، الذي حققته الصين يكمن في العمل ثم العمل ثم الاعتزاز بالصين وتراثها وحضارتها، معتبرا أن الصين هي أكبر من بلد، بل هي حالة ذهنية للبشرية برمتها، ومختبر كبير واسع للتاريخ والمستقبل.

تجدر الإشارة إلى أنه صدر لعبد الحميد جماهري أيضا العديد من المؤلفات منها على الخصوص “مهنة الوهم” (شعر / 1991)، و”تذكرة ذهاب وإياب إلى الجحيم” (ترجمة معتقل تازمامارت/ 2000)، و”بنصف المعنى فقط” (شعر / 2009).

تعليقات الزوار ( 0 )
أضف تعليقاً

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Exit mobile version